مرض السكر والعين

مرض السكر والعين (Diabetic Retinopathy)

مرض السكر له مضاعفات تؤثر على أعضاء الجسم المختلفة منها العين؛ حيث أن مرض السكر يؤثر تأثيراً مباشراً على العدسة والشبكية، وقد أثبتت الدراسات العلمية أن السيطرة على مستوى سكر الدم وضبط معدله حول النسب الطبيعية يمنع حدوث مضاعفات العين، ولابد من اكتشاف المضاعفات التي تصيب العين مبكراً وعلاجها في الوقت المناسب حتى لا تؤدي إلى ضعف الإبصار وقد تؤدي إلى العمى.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة باعتلالات الشبكية؟

1-    طول مدة الإصابة بمرض السكر؛ فإمكانية الإصابة تزداد مع مرور الوقت بالنسبة لمريض السكر.

2-   سوء التحكم بمستوى سكر الدم.

3- وجود أمراض مصاحبة بمرض السكر مثل ارتفاع ضغط الدم.

4-  ظهور السكر في سن مبكر.

معظم المصابين بمرض السكر النوع الثاني تزداد احتمالات الإصابة لديهم كلما تقدم المرض، و20% من مرضى السكر النوع الثاني يصابون باعتلال الشبكية عند التشخيص، وبعد مرور 15 سنة من الإصابة بالسكر فإن (60 - 85%) من مرضى النوع الثاني من السكر (الذين لديهم سوء تحكم في مستوى سكر الدم) يصابون باعتلال الشبكية.

ما هي المضاعفات التي تصيب العين في مرضى السكر؟

1-    المياه البيضاء أو عتامة العدسة؛ ويشعر المريض بغشاوة وعدم وضوح في الرؤية وتعالج جراحياً.

2-   ارتفاع ضغط العين أو المياه الزرقاء؛ وتحدث نتيجة انسداد مجرى السائل المائي داخل العين، ويحدث بذلك ألم شديد وضغط على الشبكية ويؤدي ذلك إلى ضغط على العصب البصري، ويمكن معالجة هذه الحالة بالأدوية أو جراحياً.

3- شلل أعصاب العين مثل الحول المفاجئ أو ارتخاء الجفن المفاجئ.

4-  اعتلالات الشبكية.

 

ما هو اعتلال الشبكية؟

الشبكية هي الجزء المتحسس للضوء في العين، وتقع بمحاذاة الجدار الخلفي للعين، وهي تحتوي على خلايا عصوية الشكل ومخروطية الشكل تتحسس الضوء وترسل إشارة إلى الدماغ، وتحتوي الشبكية على كثير من الأوعية الدموية التي تزودها بالدم والأكسجين والغذاء.

وهناك نوعان من اعتلال الشبكية الذي من الممكن أن يصيب مريض السكر وهما كالتالي:

1.      اعتلال الشبكية الغير متشعب (NON PROLIFERATIVE DIABETIC RETINOPATHY)

يحدث بسبب توسع الشعيرات الدموية في الشبكية وبسبب ذلك تفقد جدران الأوعية الدموية قدرتها على حفظ السوائل داخلها، وينتج عن ذلك حدوث نزف بسيط وارتشاح وتورم في شبكية العين.

وفي هذه المرحلة من الممكن ألا يشعر المريض بأي أعراض؛ لذا يجب الفحص الدوري سنوياً لقاع العين لاكتشاف هذه التغيرات، لأنه من الممكن أن يتطور إلى النوع الثاني الذي يعتبر أكثر خطورة على البصر.

2.     اعتلال الشبكية المتشعب (PROLIFERATIVE DIABETIC RETINOPATHY)

يتطور اعتلال الشبكية غير المتشعب فتقل كمية الأكسجين والمواد الغذائية التي تصل إلى الشبكية، فتقوم بتعويض ذلك بتكوين أوعية دموية جديدة وهذه الأوعية لا تزود الشبكية بالدم بل تعترض الطريق، وهي ضعيفة وسريعة النزف فتسبب ضعفاً شديداً في الإبصار وعتامة السائل الزجاجي في الغرفة الخلفية للعين.

وقد تنزف الأوعية الدموية وتسحب معها شبكية العين مؤدية إلى انفصال الشبكية، وفي هذه الحالة يشعر المريض بأن هناك ستارة أمام عينيه.

ما هي أعراض اعتلال الشبكية؟

يمكن أن يصاب مريض السكر باعتلال الشبكية دون حدوث أي أعراض حتى يحصل فقدان البصر، أو يتم اكتشافه أثناء الفحص الطبي الدوري، ويمكن أن تظهر بعض الأعراض مثل:

-       غشاوة على العين.

-       ازدواج في الرؤية.

-       رؤية أشياء لامعة أمام العين.

-       ألم وضغط في إحدى العينين أو كليهما.

 

هل يمكن علاج مضاعفات السكر في العين؟

بعض المضاعفات يمكن علاجها وخاصة إذا تمت متابعتها باستمرار من قبل طبيب العيون، فمثلا يمكن إزالة المياه البيضاء عن طريق الجراحة، كما أنه يمكن الحد من اعتلال الشبكية وعلاجها بواسطة أشعة الليزر مما يؤخر حدوث تدهور الرؤية. ويعتمد نجاح طبيب العيون في مهمته على اكتشاف المضاعفات مبكراً والتعامل معها.

 

كيف يمكن منع تأثير مرض السكر على العين؟

إن تأثير مرض السكر على العين يظهر عادة بعد مرور فترة طويلة من الوقت على الإصابة بالمرض لا تقل عن عشر سنوات أو خمس عشرة سنة.

ومن هنا تأتي النصيحة لمرضى السكر بالعلاج المبكر والمستمر لحماية العين من المضاعفات، وننصح بأهمية الزيارة المنتظمة والدورية لطبيب العيون سنوياً لتلافي المضاعفات، ومن

النصائح المهمة للوقاية:

·       الحفاظ على المستوى الطبيعي للسكر في الدم.

·       الحفاظ على المستوى الطبيعي لضغط الدم.

·       زيارة طبيب العيون مرة كل سنة وأن كان المريض لا يشتكي من أي أعراض.

·       الامتناع عن التدخين.

 

قد يعجبك أيضا

article

السكر واعتلال الكلى

article

الأدوية الفموية الخافضة للسكر - المجموعة الثالثة

article

الأدوية الفموية الخافضة للسكر - المجموعة الرابعة

article

article

الإنسولين وأنواعه

السابق التالى

كيف يمكنك تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب؟ لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية ، قلل من تناول الدهون المشبعة والمتحولة. يجب أن تكون الدهون المشبعة أقل من 7٪ من إجمالي السعرات الحرارية في اليوم ويجب تجنب الدهون المتح ...

ولة. أمثله للدهون المتحوله:  المخبوزات، مثل الكيك والكعك والفطائر  السَّمن  الأطعمة المقلية، ومنها البطاطس المقلية، والكعك المحلى، والدجاج المقلي  كريمة القهوة غير اللبنية  قوالب الزبد الصناعي (المارجرين) ...

test 

...

قم بالتحميل الأن لتسطيع التحكم فى مرض السكرى